وزيرة البيئة تشارك في قمة "كوكب واحد" بنيروبي

الخميس ١٤ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٢٣ م / ۰ تعليق

كتب القرار المصري

شاركت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي في قمة "كوكب واحد"، والتي نظمها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والرئيس الكيني أوهورو كينياتا وحضرها عدد من وزراء البيئة الأفارقة وكبار المسؤولين الدوليين والأفارقة، حيث عقدت القمة على هامش اجتماعات الدورة الرابعة لجمعية الأمم المتحدة للبيئة، والتي تقام حاليا في نيروبي بكينيا.
وتركز قمة كوكب واحد على أهمية وضع التزامات واضحة لمساعدة أفريقيا على التصدي للتغيرات المناخية، حيث أكد الرئيس الفرنسي ماكرون أنه يجب إكمال ما تم إطلاقه في باريس منذ عدة سنوات لأن أثار المناخ سيكون لها تأثيرها على العالم بأسره، مشددا على أهمية اجتماع اليوم الذي جمع المسؤولين والمهتمين بالبيئة والوزراء والمستثمرين من أجل توحيد الجهود لخدمة البيئة والتصدي للتغيرات المناخية والاعتماد في الفترة المقبلة على الطاقة المتجددة وإنتاجها.
وأعلن الرئيس الفرنسي، أن فرنسا قامت بزيادة مساهمتها في تغير المناخ في أفريقيا من مليار إلى مليار ونصف العام الماضي، مؤكدا ان القمة في نسختها الثالثة تركز على استخدام الطاقة المتجددة ومرونة النظام البيئي في أفريقيا مؤكدا على ضرورة أن تقوم الدول بالوفاء بالتزاماتها ورفع سقف الطموحات بالتزامات جديدة خلال الاجتماعات.
كما أعلن الرئيس الكيني، أن كينيا سيكون 10% من مساحتها غابات وذلك كمساهمة فى التصدى لتغير المناخ وهذا بحلول عام ٢٠٢٠.
من جانبه أكد رئيس البنك الإفريقي أكينومى أديسينا أنه سيقوم بتوفير حوالي ٢٥ مليار دولار لأفريقيا من أجل دعم استخدام الطاقة المتجددة خلال ٥ سنوات القادمة وهو ما سيكون له آثار واضحة على البيئة والتغيرات المناخية فيما قام البنك الدولي بتخصيص 12 مليار دولار لخدمة برامج التخفيف والتكيف