رئيس المجلس العالمى للاقتصاد الأخضر: ريادة الأعمال.. مستقبل مصر الحقيقي

الخميس ١١ أبريل ٢٠١٩ - ٠٣:٣٠ م / ۰ تعليق

كتب عبدالرحمن جلو


- تكثيف المشروعات الصغيرة والمتوسطة تقوم بتعظيم الثروة الصناعية
-2030..عام وصول التنمية المستدامة فى الطاقة

أكد الدكتور محمد جمال كفافى، رئيس المجلس العالمى للاقتصاد الاخضر، أن مستقبل مصر الصناعى يتركز فى دعم ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر.
وقال "كفافي"، فى حوار خاص لـ"القرار المصري"، إن تكثيف صناعة وإنتاج مدخلات إنتاج الصناعات الكبيرة من خلال المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، سيغطى فجوة كبيرة من منظومة الاستيراد التى يعتمد عليها السوق المصرى وتسببت فى أزمات اقتصادية كبيرة خلال العقود الأخيرة.
أكد "رئيس المجلس العالمي"، أن الرياضة الخضراء تُعد جزءًا أساسيًا من الاقتصاد الاخضر، فالرياضة لم تعد للترفيه بل أصبحت صناعة ومحطة مهمة فى دعم مسيرة الاقتصاديات العالمية، لافتًا إلى أن سوق الرياضة العالمى يفوق فى حجم استثماراته الدخل القومى لـ114 دولة مجتمعة.
 
.. وإلى نص الحوار ..

- فى البداية.. حداثنا عن دور المجلس العالمي للاقتصاد الأخضر؟
- المجلس العالمى للاقتصاد الاخضر هو منظمة دولية غير هادفة للربح مسجلة في الولايات المتحدة الامريكية طبقًا للقانون الفيدرالي الأمريكي 501(c) ومسجلة في مصر وفقًا للقانون رقم 84 لسنة 2004 وكذلك مُشهر بالاتحاد الاوروبي ويعمل بالتنسيق مع هيئة الأمم المتحدة، ولديه مجموعة من الفروع ومكاتب التمثيل فى العديد من الدول ومنها بريطانيا، الأردن، نيجيريا، أوغندا، وغانا، ويعمل تحت مظلة المجلس العالمي عدد من المنظمات والهيئات المتخصصة وهي الهيئة العالمية للتجارة الخضراء، منـظمـة الاكسـيرجـى العالميـة، الهيئة العالمية للمشروعات الخضراء، منظمة التحكيم العالمية، الهيئة العالمية للاعتماد الأخضر، الأكاديمية العالمية للتكنولوجيا والاقتصاد، والمعهد الدولي لإدارة الموارد البشرية، فضلاً المعهد الدولي لمكافحة الفساد، وجميع تلك الهيئات تعمل تحت إشراف المجلس الأعلى وهو السلطة العليا للمجلس العالمي للاقتصاد الاخضر.
- إذن.. ما هو تعريف المجلس للاقتصاد الأخضر؟
- الاقتصاد الأخضر هو ناتج تحسن الوضع الأقتصادي ومع الحد من المخاطر البيئية، وهو نموذج للتنمية الاقتصادية على أساس التنمية المستدامة ومعرفة الاقتصاد البيئي.
- ومتي تم الالتفات إلى الاقتصاد الأخضر؟
- بدأ الإهتمام والنظر للاقتصاد الأخضر باعتباره نشاط اقتصادي صديق للبيئة وأحد أهم سبل تحقيق التنمية المستدامة حيث كانت البداية من قمة الأرض التى عُقدت بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية عام1992، وبعد عشرين عاماً تم فى ذات المدينة مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة تحت شعار "أفاق جديدة نحو تحقيق التنمية المستدامة"، والذي ألزم حكومات الدول المشاركة بتطبيق وعودها في نمو اقتصادي عادل ومُستدام.
- وما الذي تقدمونه للوصول إلى اقتصاد أفضل؟
- ستتجه دراساتنا حول إمكانية المضي نحو الاقتصاد الاخضر والاعتماد في الصناعة والاستثمار على الطاقات الجديدة والمتجددة مثل الرياح والطاقة الشمسية من أجل تحقيق تنمية مستدامة تصاحبها أثار بيئية نظيفة غير ضارة وأثار اجتماعية لاعادة التوازن البيئي وتقليل الفجوة بين الاغنياء والفقراء.
- ماهى أهمية الاقتصاد الأخضر والمشروعات التي يساهم بها؟
- للاقتصاد الأخضر أهمية كبيرة وواضحة في الحفاظ علي البيئة فهو يعمل علي تحقيق التنمية المستدامة التي تؤدي إلي تمكين العدالة الاجتماعية مع العناية في الوقت ذاته بالرخاء الاقتصادي، وذلك من خلال تبني مشروعات تعني بالاستدامة مثل الإنتاج النظيف والطاقة المتجددة والاستهلاك الرشيد والزراعة العضوية وتدوير المخلفات مع التقليل من انبعاثات الغازات الضارة (الكربون) واستبدال الوقود الاحفوري، وكذلك يرفع معدلات النمو الاقتصادي ويزيد الدخل للأسر الفقيرة والعمل علي تقليل الفجوة بين الأغنياء والفقراء، وخلق فرصة عمل جديدة نظيفة، تحسين المستوى المعيشى للأفراد، والحفاظ على البيئة وحسن استخدام الموارد، وهذا ما يحدث الأن وفى ريو دى جانيرو 1992 تم التنبؤ بأن الأرض خلال 50 سنة إذا استمر استهلاك الموارد بهذا الشكل فلم تعد الأرض كوكباً صالحًا  للحياة، ومن هنا  بدأت توجيهات لتحسين استخدام الموارد وتعظيم كفاءتها وإيجاد موارد ومصادر أخرى على رأسها الطاقة المتجددة نظيفة ومتجددة والإبتعاد عن الطاقات الاحفورية التى تعمل على تلوث البيئة، وتقليل استهلالك الطاقة باستخدمات التكنولوجيا الحديثة.
- وما هي وسائل تحقيق الاقتصاد الاخضر وكيف يمكن الاستفادة منه؟
- يمكن الاستفادة من الاقتصاد الأخضر عن طريق الزراعة الخضراء في الدول النامية، زيادة الاستثمارت في الأصول الطبيعية، الاعتماد علي الطاقة، الترويج للسياحة وغيرها من الأنشطة الاقتصادية غير الملوثة للبيئة، لأنها تعتمد علي دعم الاقتصاد المحلي وحل مشكلة الفقر.
- ما هى وسائل تحقيق التنمية المستدامة؟
- لن تتحقق التنمية المستدامة سوى بالاعتماد على 3 محاور أبعاد وهى البعد الاقتصادي، البعد الاجتماعي، والبعد البيئي، ويتم تحقيق هذا علي المستويات المحلية والوطنية والإقليمية والدولية في الاقتصاد الاخضر.
- حدثنا عن أبعاد التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030؟
- بحلول عام 2030 يكون قطاع الطاقة قادراً على تلبية كافة متطلبات التنمية الوطنية المستدامة من موارد الطاقة وتعظيم الاستفادة الكفء من مصادرها المتنوعة (تقليدية ومتجدّدة) بما يؤدي إلى المساهمة الفعالة في دفع الاقتصاد والتنافسية الوطنية والعدالة الاجتماعية والحفاظ على البيئة مع تحقيق ريادة في مجالات الطاقة المتجدّدة والإدارة الرشيدة والمستدامة للموارد، ويتميّز بالقدرة على الابتكار والتنبؤ والتأقلم مع المتغيّرات المحلية والإقليمية والدولية في مجال الطاقة وذلك في إطار مواكبة تحقيق الأهداف الدولية.
- وماذا عن الرياضة الخضراء؟
- الرياضة الخضراء تعني ألا تضر الرياضة بالبيئة المحيطة، وأن تحافظ المؤسسات والمنشآت الرياضية على البيئة و أن تراعى المنشئات والمرافق الرياضية والمعايير الخضراء أثناء التصميم والتشغيل والادارة والالعاب الرياضية.
- حدثنا عن معرض الرياضة الخضراء المُقام بالتزامن مع كأس الأمم الأفريقية؟
- الرياضة الخضراء مصطلح ظهر فى المجتمع العالمى منذ سنوات القليلة الماضية، لذلك المجلس العالمى للاقتصاد الاخضر قام باطلاق مبادرة لاقامة موتمر ومعرض دولى يقام لاول مرة فى مصر، وهو المؤتمر والمعرض الدولي الأول للرياضة الخضراء "جرين سبورتس"، والمعرض الدولي الأول للملابس الرياضية "سبورتس فاشون"، المقرر انعقاده خلال الفترة الفترة من 17-19 يونيو 2019، بالهيئة المصرية العامة للمعارض والمؤتمرات بمدينة نصر، بالتزامن مع بطولة الأمم الإفريقية التي ستنطلق خلال الفترة من 21 يونيو حتى 19 يوليو المقبل من العام الجاري، والتى يقام تحت رعاية وزارة الشباب والرياضة بقيادة الدكتور أشرف صبحى وبتوجيهات مباشرة من رئاسة الجمهورية.
ـ وما الهدف من اقامة المعرض؟
- تأتي اقامة المعرض والمؤتمر الدولى للرياضة الخضراء في إطار دعم خطة الدولة للتنمية المستدامة مصر 2030 بأبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، ونشر الوعي بأهمية الرياضة الخضراء وإنشاء مجتمع أخضر مستدام، وتطبيق هذا التوجه العالمي بمصر لاستخدامه في مختلف القطاعات، مما يساعد في التغلب على مشاكل الصناعات المرتبطة المُلَوِثة للبيئة ويعمل على استخدام المصادر النظيفة والمتجددة للطاقة وإعادة تدوير المخلفات الناتجة عن هذه الصناعة، مما يسهم في خلق بيئة نظيفة تحافظ على حق الأجيال القادمة في حياة كريمة، بالإضافة إلى تنشيط السياحة الرياضية، وتعزيز دور الرياضة في التنمية المستدامة، وهو ما يؤكد أن للرياضة دور عظيم في تعزيز تلك الأخيرة.
ـ ما هي العلاقة بين الاقتصاد الاخضر والرياضة؟
- هناك علاقة وطيدة بين الرياضة والاقتصاد والبيئة، ويتم إدخال العلوم التطبيقية في الرياضة الخضراء من خلال الاهتمام والتركيز على إنشاء وتصميم المنشآت الرياضية وفقاً للمعايير الخضراء التي تحافظ على بيئة سليمة تساعد على دعم الرياضة وتطويرها.