اقتصاد وبورصة

«الصناعات الغذائية»: تطوير 70 شركة صغيرة بختام الدورة الثالثة من «إزدهار»

عقدت غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات، ورشة عمل بمناسبة الانتهاء من الدورة الثالثة من فعاليات برنامج «إزدهار» بمشاركة عدد من الشركات، وذلك لعرض محاور الدعم الفني الذي تم الحصول عليه، الدروس المستفادة، وخطة العمل المستقبلية، بالإضافة الي عقد لقاءات ثانية مع عدد من مقدمي الخدمات المالية وغير المصرفية.

وأطلقت الغرفة برنامج “إزدهار” الخاص بتطوير الشركات النامية في قطاع الصناعات الغذائية في شهر يناير من العام الماضي وأتمت ثلاث دورات بمشاركة 70 شركة صغيرة ومتوسطة من أعضاء الغرفة.

وأعرب المهندس أشرف الجزايرلي، رئيس الغرفة، عن سعادته بالنتائج التي حققتها الغرفة في إطار خدماتها لأعضائها من شركات القطاع، وتطوير 70 شركة من الشركات التي  أتمت الدورات الثلاثة، بالإضافة إلى تدريب 10 مدربين محليين بنهاية هذه الدورة.

وشدد «الجزايرلي»، على أهمية البرنامج وحاجة أعضاء الغرفة إلى مثل هذا الدعم الفني اللازم لتعزيز وتسريع نمو شركاتهم، لافتًا إلى أنه سيتم الاعلان عن انطلاق الدورة الرابعة من البرنامج في القريب العاجل وذلك لإتمام أهدافه في تطوير 100 شركة في القطاع.

يهدف برنامج “ازدهار” إلى تعزيز نماذج الأعمال المبتكرة والشاملة وتسريع النمو، وتقديم عدد من الخدمات منها دراسة متخصصة للسوق في القطاع الخاص بالشركة، وتقييم وضع الشركة الحالي لتعريف التحديات التي تواجهها الشركة للنمو، ووضع خطة نمو للشركة تشمل الاستثمارات المطلوبة لتحقيق الخطة.

ويوفر البرنامج المعلومات والمستندات المطلوبة التي تؤهل الشركة لجلب الاستثمارات، وتوصيلها بمستثمرين وهيئات تمويلية لعرض خطة الشركة عليهم، بالإضافة إلى تقديم الدعم الفني في مجالات التخطيط الاستراتيجي والإدارة، التسويق، العمليات المستدامة وإدارة العمليات، ادارة الموارد البشرية، تطوير الأعمال وكذلك التصدير.

ويتم تنفيذ برنامج «ازدهار» تحت رعاية وزارة التجارة والصناعة المصرية، وبتمويل ومتابعة من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ بالنيابة عن وزارة التعاون الاقتصادى والتنمية الألمانية (BMZ).

وقامت شركة كويك وينز للإستشارات التجارية بتقديم الدعم الفني في أول دورة مع تدريب 10 خبراء محليين على مجالات الدعم الفني، والذين قاموا فعلياً بذلك في الدورتين الثانية والثالثة تحت متابعة وإشراف الشركة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق