رأي

سهر حافظ تكتب: «تتويج النمور الصغيرة»

أتت النمور الصغيرة لترفع رأس مصر عالياً بحصولها علي لقب كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عامًا، كما تشرفت مصرنا بحصولها علي لقب “اللعب النظيف” بعدما فقد الجمهور المصري الأمل في الحصول على أية ألقاب.

روح المشاركة وإنكار الذات والعزيمة والاصرار، كان أبرز ما يميز «النمور الصغيرة»، كما أثبت فريقنا بجدارة وحزم  قدرته علي تخطي المستحيل، وأن لديه روح قتالية لم نراها في فريقاً مصرياً منذ سنوات.

قاد رمضان صبحي فريقه، وكان خير قائدًا واستحق لقب أفضل لاعب في البطولة بجدارة، كما حصل اللاعب مصطفى محمد على لقب “هداف البطولة”، ذلك البطل الذي يشع منه الحماس والقوة والإصرار على الفوز.

 ولا ننسى أيضاً دور اللاعب “عبد الرحمن مجدي” الذي أحرز هدفين ساحرين، كما أدخل علينا حارس المرمي محمد صبحي السعادة بمجهوده البارز بعد حماية المرمى باستماته، فاستحق بجدارة لقب “أحسن حارس مرمى” في البطولة.

 تحية للفريق المقاتل وللمايسترو الرائع شوقي غريب الذي أعاد للشعب المصري الحياة والأمل والثقة والحماس، وبارك الله في فريقاً أصبح قدوة للشاب والجيل الجديد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق