أسواقاقتصاد وبورصة

«العربية للتصنيع» تبحث فرص تنفيذ مشروعات تنموية بدولة ليسوتو الإفريقية

أكد الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع علي أهمية تعزيز التعاون مع دول القارة الإفريقية, في ظل إستراتيجية الدولة للإنفتاح علي إفريقيا وتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي , لفتح آفاق جديدة من التعاون والتكامل لتحقيق آمال وطموحات شعوبنا الإفريقية.

جاء هذا خلال زيارة السيد تيسيلي ماسيريباني، وزير الاتصالات بمملكة ليسوتو الإفريقية , في إطار رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي, وإقبال الأشقاء الأفارقة لتعزيز التعاون مع مصر.

في هذا الصدد , أوضح “التراس”، أن الهيئة العربية للتصنيع تضع كافة إمكانياتها وخبراتها الفنية والتكنولوجية لخدمة قارتنا الإفريقية , التي تربطنا بها علاقات تاريخية وثيقة, مشيرًا إلي بحث المُشاركة في مشروعات التنمية وتلبية إحتياجات أشقائنا بمملكة ليسوتو, خاصة في ظل تشكيل تحالف مصري من الهيئة وبعض الشركات الوطنية للعمل علي نقل التجربة التنموية المصرية لكافة أرجاء قارتنا السمراء.

كما ذكر الفريق، أن وزير الإتصالات الإفريقي أبدي اهتمامًا بالتعاون مع الهيئة في مجالات التدريب وترشيد الطاقة الكهربائية والمياه ومحطات تحلية ومعالجة المياه, بالإضافة إلى الأرشفة الإلكترونية والتحول الرقمي والأجهزة المنزلية والتليفزيونات وأجهزة الاستقبال وغيرها .

وأضاف رئيس الهيئة العربية للتصنيع، أننا اتفقنا علي تبادل الزيارات ودراسة الإمكانيات المتاحة والاحتياجات ووضع خُطط زمنية للتنفيذ.

ومن جانبه أعرب تيسيلي ماسيريباني، عن تقديره لمصر كدولة رائدة بالقارة الإفريقية وصاحبة الاستثمار الأكبر على مُستوي القارة  مُشيرًا إلي أننا نتطلع  لتعزيز التعاون مع مصر وفتح سوق  للمنتجات المصرية وخاصة مُنتجات الهيئة العربية للتصنيع المُتميزة في شتي المجالات.

وأوضح  أن بلاده تتطلع لدعم وتعزيز التعاون مع الهيئة العربية للتصنيع من خلال توقيع بروتوكول للتعاون في عدة مجالات تصنيعيه, مشيدًا بالإمكانيات التصنيعية والبشرية والفنية بالهيئة وقدراتها علي تطوير التكنولوجيا بأساليب علمية لتحقيق أعلي نسب للتصنيع المحلي وفقًا لنظم الجودة العالمية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق