اقتصاد وبورصةمحافظات

إزالة 38 حالة تعي على الأراضي الزراعية بالشرقية

أكد الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، أن المحافظة جادة في تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية وأنه يولي اهتمامًا كبيرًا بملف إزالة التعديات المخالفة على الأراضى الزراعية للحفاظ على الرقعة الزراعية من التآكل لما تمثله من أمن قومي وغذائي للمواطنين، مشيرًا إلى أن أحد أهم أسباب تراجع الإنتاج الزراعي هو تراجع المساحة المزروعة نتيجة التعديات المستمرة خاصة في السنوات الأخيرة رغم الاستثمارات الضخمة التي ضختها الحكومة لتحسين الإنتاج الزراعي.

وأضاف المحافظ أن شكوى المواطنين من ارتفاع أسعار الخضر والفاكهة يعود إلى انحسار المساحات المزروعة نتيجة التعديات التي يجب أن تتوقف فورًا وهو ما تعمل المحافظة على تحقيقه بإزالة حالات التعديات تنفيذًا للقانون الذي يجب علينا احترامه وتطبيقه.

وشدد المحافظ على رؤساء المراكز والمدن بضرورة التعاون مع مديرية الزراعة وإستمرار حملات إزالة التعديات على الأراضي الزراعية والبناء المخالف بنطاق دائرة المحافظة وتطبيق القانون دون محاباة لأحد واتخاذ جميع الإجراءات القانونية حيال المخالفين وإزالة جميع أشكال التعديات في المهد قبل أن تصبح كتلًا خرسانية يصعب التعامل معها.

ومن جانبه أوضح المهندس علاء عفيفي، وكيل وزارة الزراعة، أن مديرية الزراعة بالتنسيق والإشتراك مع المراكز والمدن وإدارة حماية الأراضي وقوات الأمن بالشرقية، قامت بشن حملات مكبرة لإزالة التعديات على الأراضى الزراعية بنطاق المحافظة وأسفرت عن إزالة 113 حالة تعد  واقعة على مساحة 14649 مترًا أراضي زراعية بما يعادل (3 أفدنة و11 قيراطا و17 سهما) بمختلف مراكز ومدن المحافظة.

حيث نفذت رئاسة مركز ومدينة الزقازيق قرارات الإزالة الصادرة لـ 29 حالة تعد بمساحة 7853 مترًا مربعًا بما يعادل فدان و20 قيراطًا و21 سهمًا وقامت رئاسة مركز ومدينة بلبيس بتنفيذ 22 قرار إزالة لحالات تعد بمساحة 2537 مترًا مربعًا بما يعادل 14 قيراطًا و12 سهمًا وقامت رئاسة مركز ومدينة منيا القمح بتنفيذ قرار إزالة تعد بمساحة 116 مترًا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق