اقتصاد وبورصةسيارات

تحويل عدد كبير من السيارات من البنزين والسولار للغاز الطبيعي

تتجه الدولة خلال الفترة المقبلة لوضع استراتيجية جديدة لصناعة السيارات من خلال التواصل مع شركات صينية؛ لإنتاج السيارات الكهربائية وذلك بعد إتفاق وزير الإنتاج الحربى مع شركة “جيلى”، الصينية لصناعة السيارات على تصنيع سيارات الركوب الكهربائية، كما سيتم إنشاء محطات الشحن بالتوارزى مع تصنيع السيارات الكهربائية والشراكة مع شركات مُتخصصة في هذا المجال.

وقال الدكتور محمد العصار، وزير الإنتاج الحربي: “امبارح كنا مع رئيس مجلس الوزراء لصياغة استراتيجية الدولة لصناعة السيارات، وتم الانتهاء منها ويتم صياغتها بشكل جيد وسيتم الإعلان عنها، وتتناول شقا آخر وهو تحويل السيارات العادية إلى الغاز الطبيعي، والتخطيط لتحويل عدد كبير من السيارات التى تعمل بالسولار والبنزين إلى الغاز والسيارات القديمة سيتم إحلالها”.

جاء ذلك خلال جلسة استطلاع ومواجهة، عقدتها لجنة الصناعة بمجلس النواب أمس الأحد، برئاسة المهندس محمد فرج عامر، رئيس اللجنة، حول استراتيجية صناعة السيارات، والصناعات المغذية لها في ضوء التطور التكنولوجي وانتشار السيارات الكهربائية، وذلك بحضور الدكتور محمد العصار، وزير الإنتاج الحربي.

وأضاف أن هناك مراحل للاستراتيجية العامة وتم الاتفاق على مرحلة التحديات التى تواجه صناعة المركبات، وتجارب الدول الأفريقية، وأهداف الاستراتيجية ومقوماتها، والخطط والبرامج اللازمة لتنفيذ الاستراتيجية، ومتطلبات الاستراتيجية، وتابع: “تجارب الدول الأخرى كانت أمام أعيننا أثناء إعداد الاستراتيجية، وسيكون هناك حوافز مُقترحة ذات قيمة بالتعاون مع وزارة المالية لتشجيع السيارات الكهربائية والغاز”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق