سياحة و عقارات

مبيعات “ماونتن فيو” تتجاوز 10 مليارات جنيه في 2020

أعلنت شركة ماونتن فيو، عن تنفيذ وتسليم 1,130 وحدة في جميع مشروعاتها، ما أدى إلى تحقيق ارتفاع ملحوظ في معدل مبيعاتها خلال عام ٢٠٢٠ بقيمه تتخطى 10 مليارات جنيه.

وكشف المهندس عمرو سليمان، رئيس مجلس إدارة شركة “ماونتن فيو”، أن إدارة الشركة لم تتعامل مع وباء كورونا كأزمة تشكل خطرًا، بل تم تعديل الاستراتيجية والنظر إلى الأزمة بشكل إيجابي واعتبارها فرصة جديدة. لذا فقد حققت “ماونتن فيو ” على مدار هذا العام نجاح كبير، تمثل في زيادة ملحوظة في حجم الاستثمارات التي ضختها الشركة في عمليات البناء لتزيد بنسبة 140% عن النسبة المتوقعة من قبل الإدارة.

وأضاف “سليمان”، أن معدل تنفيذ المشروعات في ماونتن فيو ارتفع بنسبة كبيرة، لافتا إلى أن الشركة اتجهت إلى التسويق الرقمي virtual sales كخطة بديلة في بداية أزمة كورونا، وفترات الحظر من أجل تسهيل عملية المبيعات والتواصل مع عملاء “ماونتن فيو”، وكانت أحد الأساليب الجديدة والمبتكرة هو دعم فريق المبيعات بأدوات رقمية مثل مكالمات zoom وغيرها من اجل استكمال عملهم والتواصل مع العملاء في أمان كامل.

وأشار إلى أن “ماونتن فيو” دشنت عدة مشروعات خلال العام 2020، في مقدمتها مشروع “رأس الحكمة”Crete Islands والذي يعد المشروع الوحيد في منطقة رأس الحكمة الذي يتمتع بخدمات متكاملة في قطاعات التجزئة والترفيه والرعاية الصحية، حيث يتوافر فيه السوبر ماركت والمطاعم والكافيهات إلى جانب العيادات الصحية ومحطة وقود، لافتا إلى اطلاق الشركة أيضا ل مشروع “بولاريس”، والذي يعتبر أول المشروعات التجارية والإدارية للشركة، في شهر نوفمبر الماضي باستثمارات تبلغ 200 مليون جنيه.

وحققت الشركة مبيعات تعاقدية بقيمة 450 مليون جنيه مصري في جميع المشروعات القائمة خلال شهر أبريل 2020 لتسجل بذلك رقم قياسي جديد هو الأعلى في تاريخها، كما حققت الشركة مبيعات بقيمة مليار جنيه مصري عقب طرح مشروع MV Park، The Lake في شهر مايو فقط، والتي كانت استثمرت فيه بقيمة 4 مليار جنيه.

وأكد “رئيس مجلس إدارة الشركة”، أن “ماونتن فيو” كانت حريصة على أداء دورها المجتمعي خلال العام الذي شهد ظروفاً صعبة على كافة المستويات، عن طريق مشاركة “ماونتن فيو” في توفير مستلزمات طبية ووقائية لحماية الجيش الأبيض من العدوى في مستشفيات الحجر الصحي والحميات.

شدد “سليمان” على رؤية الشركة في التعامل مع العاملين فيها، باعتبارهم جزء من رأسمالها البشري، وحرصها على دفع جميع مرتبات العاملين بالشركة، خلال فترات الحظر الصحي والتباعد الاجتماعي، بالإضافة إلى مكافأة مالية في شهر رمضان المبارك، فضلا عن مشاركتها في المبادرات المجتمعية لدعم العمالة اليومية المتضررة من أزمة كورونا، موضحا أن كل شركات القطاع العقاري هي شريك اساسي في التنمية العمرانية في مصر، لتحقيق الرؤية الطموحة التي تتبناها الدولة في خطة مصر 2030.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق