اقتصاد وبورصةمسئولية

التبرع الثاني.. «المصرية اللبنانية» تدعم «تحيا مصر» بـ1.2 مليون جنيه لتوفير لقاحات كورونا

سلمت الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعمال برئاسة المهندس فتح الله فوزي، تبرعات جديدة بقيمة 1.2 مليون جنيه لصندوق تحيا مصر، في إطار مبادرتها لدعم توفير لقاحات فيروس كورونا.

وقام وفد الجمعية بالتبرع لصندوق تحيا مصر من أجل شراء لقاح فيروس كورونا والذي يأتي دعما لجهود الدولة والقيادة السياسية في توفير اللقاحات بالمجان للشعب المصري .

وضم وفد المصرية اللبنانية برئاسة المهندس فتح الله فوزي، كل من فؤاد حدرج نائب رئيس مجلس الإدارة، والدكتورة زينب الغزالى رئيس لجنة المرأة وعضو مجلس الإدارة، وعلاء السبع عضو الجمعية، وعمرو فايد المدير التنفيذى للجمعية.

واستجاب عدد كبير من أعضاء الجمعية المصرية اللبنانية للمبادرة، التي أطلقلتها الجمعية للمرة الثانية لدعم جهود الدولة في مواجهة تحديات أزمة فيروس كورونا من خلال التخفيف من آثارها على الفئات المستحقة وذات الأولوية، ومن أبرزها شركات بيلادونا،  تاكى، مدارس ويندروز، دهانات GlC، وزينة والسبع اتوموتيف.

وأعرب المهندس فتح الله فوزى رئيس مجلس إدارة الجمعية، عن شكره وإمتنانه للإستجابة الفعالة من قبل شركات الأعضاء من القطاع الخاص المصري واللبناني للمرة الثانية، إيمانا بدور القطاع الخاص الوطنى فى الوقوف إلى جانب الدولة فى توفير لقاح فيروس كورونا.

وأوضح «فوزي»، أن تبرعات الجمعية بلغت في المرة الأول 5 ملايين جنيها لمواجهة تداعيات فيروس كورونا، فيما تقدر التبرعات الأخيرة 1.2 مليون جنيه لشراء اللقاحات.

من جانبه قال فؤاد حدرج نائب رئيس مجلس الإدارة، إن الجمعية دائما ما تبادر بالتحرك الإيجابى من أجل تفعيل مبدأ الشراكة مع الدولة فى مواجهة مختلف التحديات.

وأكد «حدرج»، أن الجمعية المصرية اللبنانية مستمرة فى تقديم كل أشكال الدعم والمساندة تأكيدا لمبدأ المسئولية المجتمعية للشركات، معرباً عن خالص الشكر والتقدير للقيادة السياسية المصرية علي ما قدمته من دعم للبنان الشقيق وشعبها .

و أكدت الدكتورة زينب الغزالى عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة المرأة بالجمعية، أن القطاع الخاص المصرى واللبنانى يعى تمام الدور الوطنى، ويؤمن بأهمية المشاركة والمبادرة من أجل العمل على تجاوز التحديات الاقتصادية والمجتمعية.

وقال محمد أمين الحوت رئيس لجنة الصناعة بالجمعية، إن استجابة الشركات الأعضاء بالجمعية رسالة تأكيد على توحيد الصفوف ودليل على أن القطاع الخاص لديه رسالة مجتمعية، وإيمان راسخ بالعمل معا من أجل التصدى لأى مشكلات وتحديات  والوقوف إلى جانب الدولة فى معاركها على المستوى الاجتماعى والاقتصادى فى نفس الوقت.

وأكد علاء السبع عضو الجمعية، أن مبادرات الخير لا تنتهى فى ظل قيادة تحظى بثقة تزيد دائما فى مواجهة التحديات والأزمات، مضيفا «الخير فى مصر كتير ولن ينتهى وستمر الأزمة ومصر والمصريين بخير».

وفد الجمعية المصرية اللبنانية في مقر صندوق تحيا مصر
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق