محافظات

الجامعة المصرية الروسية تتزين مع بداية العام الدراسي الجديد

شهدت الجامعة المصرية الروسية فى أول أيام العام الدراسى الجديد (2021 – 2022) استقبال الطلاب الجدد والقدامى، وتزينت جميع منشآت الجامعة وكلياتها بلافتات التهنئة والترحيب وكان فى استقبال الطلبة الجدد قيادات رئاسة الجامعة، العمداء، ووكلاء الكليات، وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم.

وأعلن الدكتور شريف فخرى محمد عبدالنبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية، أن إدارة الجامعة نظمت عدد من المحاضرات التعريفية فى كل كلية لتوضيح النظام الدراسى والإرشاد الاكاديمى والقواعد العامة للكليات، حتى يتسنى للطلاب الإلتزام بها، بجانب التعريف بمختلف الأنشطة الطلابية والمنشآت الخدمية داخل الحرم الجامعى وما تقدمه، وعرض خطة الجامعة للأنشطة للعام الدراسى الجديد لحث الطلبة الجدد على الإنضمام والمشاركة الفعالة فيها.

أكد “رئيس الجامعة المصرية الروسية”، أن التطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد يعد شرطاً أساسياً لجميع المنتسبين للجامعة لدخول الحرم الجامعى وأنه لن يتم إستلام الكارنيه للطلاب لهذا العام (2021/2022)، إلا بعد التأكد من تلقى التطعيم.. مضيفاً أن العمل مستمر بمركز تلقى اللقاح بالجامعة لتطعيم من تخلف عن تلقى اللقاح فى الموعد المحدد له سابقا، وبالتزامن مع ذلك تم التشديد على الإستمرار فى كافة الإجراءات الوقائية والإحترازية التى تتخذها إدارة الجامعة للتعامل مع جائحة كورونا فى جميع منشآت الحرم الجامعى.

ومن جانبها، أكدت إكرام محمد، الأمين العام للجامعة المصرية الروسية، أن خطة الجامعة تشمل حظر تواجد الطلبة والعاملين داخل الجامعة بدون الكمامة، وتم فرض غرامة كبيرة على كل من يخالف ذلك، بجانب تحديد أعداد الطلاب داخل قاعات المحاضرات و الدروس العملية بالمعامل، والورش، والمنشآت الخدمية.

أوضحت “الأمين العام”، أنه تم وضع حزمة من القيود على الكافتيريات بالجامعة فيما يخص الطاقة الإستيعابية، للحفاظ على التباعد الجسدى مسافة مترين، ووضع علامات الوقوف أمام الكافتيريات، وإستخدام أوانى الإستعمال الواحد، وإتباع إجراءات التطهير بالنسبة لجميع المنشآت داخل الحرم الجامعى.

وأشارت الدكتورة هناء عبدالرحمن، رائدة الأنشطة الطلابية ومديرة الإدارة الطبية فى الجامعة المصرية الروسية، أن إدارة الجامعة ‏حرصت على إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لاستقبال الطلاب ‏الجدد وفق الإجراءات المطبقة لمواجهة ظروف “جائحة كوفيد 19 المستجد”، وتوفير البيئة الجامعية الآمنة لهم، بما ‏يضمن سلامة وصحة الطلاب واستمرار العملية التعليمية، مشيرةً إلى أنه تم تخصيص غرف للعزل الصحى فى حالة ظهور أعراض على أحد من الطلاب أثناء اليوم الدراسى، لحين نقل المريض إلى المستشفى لإتخاذ الإجراءات اللازمة، بجانب أنه تم توفير أدوية للحالات الطارئة داخل العيادات بالجامعة.

أوضحت أن ممثلى اتحاد الطلاب بالجامعة إنتشروا بأعداد كبيرة فى معظم أنحاء كليات الجامعة، لتوزيع الهدايا على الطلبة الجدد وللتعريف بأماكن الكليات، ومنشآت الجامعة مثل مبنى رئاسة الجامعة، والإدارة والمكتبة، والعيادات الطبية، مكان الفوود كورت، وشئون الطلبة، والمسجد، وكذلك المعامل والورش، مؤكدةً على أهمية الأسر الطلابية واتحاد الطلاب ودورهم فى تنظيم الأنشطة التى تساهم فى توطيد الروابط الإنسانية والاجتماعية بين الطلاب وبعضهم والاندماج مع المجتمع سواء داخل أو خارج الجامعة، وغرس روح الولاء والإنتماء للوطن.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق