سياحة و عقارات

جيهان الرشيدى الشريكة بمدارس نارمر تطلق شركة Benchmark Educaton

أعلنت شركة Benchmark Education عن إنطلاق أولي خطواتها بالسوق المصري لتقديم خدماتها عالية الجودة فى مجال التعليم، معتمدة في ذلك على تاريخها الطويل والحافل بالكثير من الإنجازات بالمجال والفهم التام لاحتياجات الطفل المصري، من خلال المدارس التابعة لـ Benchmark Education فى مصر والتي يبلغ عددها 5 مدارس ومنها علي سبيل المثال لا الحصر مدرسة نارمر المعادي وكلية نارمر الأمريكية بالقاهرة الجديدة، والتي تعكس حجم التقدم الذي تتمتع به هذه المؤسسة العريقة عبر توفيرها لنظم مدرسية مبتكرة تتكامل بها عناصر العملية التعليمة الحديثة من حيث دمج التكنولوجيا مع مناهج التعليم التقليدية من أجل إثراء شخصية الطلاب وتعزيز قدراتهم التعليمية.
فى ظل هذه الخبرة الكبيرة، توفر Benchmark Education مجموعة متكاملة من الخدمات تشمل خدمات الإدارة والتشغيل وما قبل التشغيل للمؤسسات التعليمية المختلفة، والتي أكدت بما لا يدع مجالًا للشك علي نجاحها التام من خلال خريجيها الذى يصل عددهم إلى 50000 خريج وما يقرب من 10000 من الطلاب الجدد الذين تستقبلهم هذه المدارس سنويًا. تطبق Benchmark Education مجموعة من الانظمة التعليمية المتنوعة ومنها IGCSE والدبلومة الأمريكية وIB، بالإضافة إلى المناهج المصرية، فضلا ًعن ذلك فإن Benchmark Education تعمل على توفير كلًا من نظامي التعليم الفرنسي BAC والألماني Abitur. وإستطاعت Benchmark Education توفير هذه المجموعة من النظم التعليمية نتيجة لشهادات الإعتماد والشراكات العالمية المتنوعة التي تتمتع بها الشركة، فهي حاصلة علي إعتماد رابطة الولايات الوسطي الأمريكي Middle States Association وإعتماد مؤسسة Cognia الأمريكية والمعروف سابقًا بـ AdvancED، وبرنامج دبلوم البكالوريا الدولية وجامعة كامبيردج، إضافة إلى العديد من الشراكات مع جامعة آيوا الشمالية (UNI) ووكالة Search Associates والتي تعد من أنجح الوكالات المتخصصة فى مجال التوظيف بالتعليم الدولي، ومؤسسة يوكاس” UCAS” والهيئة البريطانية متعددة الجنسيات للتعليم والإمتحانات Edexcel وأيضًا مؤسسة College Board المشرفة علي إختبار الـSAT الأمريكي، والمركز الدولي للدراسات التربوية بوزارة التعليم الفرنسي المعتمد لدبلوم الدراسات فى اللغة الفرنسية DELF/DALF، وغيرها.

وها هي اليوم تعلن شركة Benchmark Education عن أولي شراكاتها مع واحدة من أكبر الكيانات المعروفة في مجال التطوير العقاري بمصر وهي شركة “تطوير مصر” المتخصصة فى مجال تطوير المجتمعات العمرانية المتكاملة، عبر إفتتاح شركة Benchmark Education لأول فرع لكلية نارمر الأمريكية بمشروع شركة تطوير مصر “بلوم فيلدز” بمستقبل سيتي، والذي سيوفر 1800 مقعد جديد بمنطقة بلوم فيلدز التعليمية وفرع آخر لمدرسة نارمر المعادى، وتأتي هذه الخطوة الهامة فى ظل الزيادة السكانية المطردة لعدد السكان فى مصر والطلب المتنامي لتوفير المؤسسات التعليمية بالمدن الجديدة، مما جعل هناك حاجة ماسة للتعاون فيما بين المطوريين العقاريين والشركات المتخصصة صاحبة الخبرة في مجال إدارة المؤسسات التعليمية علي غرار شركة Benchmark Education لتوفير الخدمات التعليمية للمجتمعات العمرانية التي يقومون بتطويرها.

في سياق ذلك أوضحت الأستاذة جيهان الرشيدي الرئيس التنفيذي لشركة Benchmark Education الرؤية التي تعمل من خلالها الشركة وقالت: “تسعي شركة Benchmark Education بصورة دائمة إلى توفير خدماتها التعليمية وإيجاد فرصة حقيقة لها بالمجتمعات العمرانية الجديدة، وذلك فى ظل ما تشهده مصر من توسعات عمرانية كبيرة بالمدن الجديدة، من هنا كان لزامًا علينا الدخول إلى هذه المجتمعات إيمانًا منا بأهمية توفير فرصة تعليم حقيقة للأجيال الجديدة، وتزويدهم بالمهارات الحديثة التي تمكنهم من مواجهة التحديات المختلفة التي ستواجههم بالمستقبل، من خلال مناهجنا التعليمية المبتكرة.” وأضافت الرشيدي: “أن القوة التي تمتلكها Benchmark Education تكمن فى الجهود الكبيرة التي يبذلها مساهمو الشركة والقائمون عليها من أجل تطوير نموذج جديد تم تصميمه بعناية فائقة ليلبي احتياجات السوق وطموحات المستثمرين الذين يرغبون فى توفير مؤسسات تعليمة رائدة بمشروعاتهم المختلفة، من خلال التعليم التجريبي وتعزيز المهارات التي أصبحت من اهم الأولويات فى عالمنا المعاصر. هذا وتسعي شركة Benchmark Education إلى التوسع بخدماتها التعليمية المختلفة في الفترة القادمة مع العديد من المطورين والمستثمرين العقاريين في مصر ومنطقة الشرق الأوسط.”

وقد أظهرت الدراسات الأخيرة التي أجراها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أن عدد طلاب التعليم ما قبل الجامعي إرتفع بنسبة 4.7٪ في العام الدراسي 2019/2020، ومع وجود هذا الطلب المرتفع على المدارس الجيدة والمبادرات العظيمة التي أطلقتها وزارة التربية والتعليم المصرية لتطوير التعليم، فإن شركة Benchmark حريصة علي تسخير كافة مجهودتها وخبرتها فى مجال إدارة وتشغيل المؤسسات التعليمية لإبتكار المزيد من النظم المدرسية، والتركيز علي إبراز المهارات والقدرات الشخصية الفريدة من نوعها التي يمتلكها طلابها، وهو ما يُمكن Benchmark من الوصول للقمة.

من جانبه أعرب الدكتور أحمد شلبي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر عن سعادته الكبيرة بالشراكة مع Benchmark Education موضحًا: “منذ اللحظة الأولي لتأسيس شركة “تطوير مصر” ونحن نسعى دائمًا إلى بناء مشروعات متكاملة تتوافر بها كافة الخدمات بمكان واحد، ومشروع “بلوم فيلدز” هو مثال حقيقي لذلك، فلقد كان لدينا هدف حقيقي يتمثل في إقامة منطقة تعليمية بمشروع “بلوم فيلدز” نتمكن من خلالها تقديم أحدث وأفضل المعايير التعليمية. وبما أن مدارس نارمر تمتلك تاريخًا ممتدًا من العمل بهذا المجال، تمكنت من خلاله تخريج العديد من الطلاب ذوي المهارات العالية، فلا توجد عائلة مصرية ليس بها خريج واحد علي الأقل من مدارس نارمر، وهذا ما كان دافعًا وحافزًا حقيقًا لنا لشراكتنا مع شركة Benchmark Education والتي تعد من أفضل الشركات فى مجال تطوير التعليم.”

تؤمن Benchmark Education بأحقية كل طفل في الحصول علي تعليم جيد، لذلك توفر شركة Benchmark Education مجموعة متنوعة من البرامج التعليمية التي تلبي احتياجات مختلف الشرائح بالسوق، كما تقدم الشركة مجموعة من خدمات الإدارة والتشغيل وما قبل التشغيل للمدارس، بالإضافة إلى إعداد دراسات السوق ودراسات الجدوي، وتطوير المناهج التعليمية وتوظيف الكوادر التعليمية المختلفة بالمدارس، والمخططات الرئيسية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأنظمة إدارة الطلاب وايضًا خدمات التسويق وإدارة التسجيل وغيرها من الخدمات الشاملة، وتواصل Benchmark Education خطواتها الجادة في تحسين وابتكار النظم المدرسية المختلفة مستعينة فى ذلك بخبراتها الممتدة فى مجال الإدارة جنبًا إلى جنب مع تعاونها المستمر مع الكوادر الأكاديمية المدربة ذات الخبرة الكبيرة سواء فى مجال الإدارة او التدريس بمختلف أنحاء العالم، وتكليلًا لهذه النجاحات الكبيرة، استطاعت Education Benchmark أن تصبح الشركة الأولي فى مجال تشغيل وإدارة المدارس، وتستكمل شركة Benchmark Education توسعاتها مع مطورين ومستثمرين عقاريين أخرين في مصر وفي منطقة الشرق الأوسط.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق